تعليم

رفض دعوى وقف امتحانات الثانوية العامة

قضت دائرة التعليم في محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة منذ بعض الساعات القليلة للغاية، بعدم قبول الدعوى التي رفعها المحامي عصام علي السيد يُطالب فيها بأن يتم وقف امتحانات الثانوية العامة في ظل الظروف التي تُعاني منها مصر في الوقت الحالي، وذلك لانتفاء القرار الإداري، حيث اختصمت الدعوى رئيس مجلس الوزراء، وأوضح المحامي في هذه الدعوى أنه قد تم تحديد.

موعد امتحانات الثانوية العامة وهي في يوم الحادي والعشرين من شهر يونيو من عام 2020 الحالي، وأن نجل الطاعن مُقيد في الصف الثالث في مرحلة الثانوية العامة، وأن هذا التاريخ سوف يكون كارثي على صحة الطالب وعلى حياته، خاصة حسب التصريحات اليومية من قبل الحكومة التي تؤكد بأن هذا الخطر ينهي الحياة وأنه في الوقت الحالي في قمة ذروته ومن الصعب التغلب عليه.

وأنه يشكل ضرر كبير وبالغ على حياة نجل المحامي، وتابع المحامي أن الطاعن يهدف بهذه الدعوة أن يتم إيقاف تنفيذ القرار الإداري الذي صدر في الفترة الأخيرة وهو إيقاف امتحانات الثانوية العامة حتى يتم التخلص من هذا الخطر الذي يُهدد حياة الجميع في مصر ومختلف دول العالم بشكل عام، وأن سلطة وقف التنفيذ مشتقة من سلطة الإلغاء وهي فرع منها، وبالتالي مردها إلى الرقابة القانونية.

والتي يُسلطها القضاء الإداري على القرار حسب أساس وزن هذا القرار بميزان القانون والمشروعية، وتابع الطاعن في هذه الدعوى وأن هذا القرار يُخالف الدستور حسب المادة الثالث والتسعين، وهي المادة التي تنص على التزام الدولة بالاتفاقيات والعهود والقوانين، وأن قبول الدعوى يعني تأجيل امتحانات الثانوية العامة, ويعني الحفاظ على صحة الطلاب سواء الأبناء أو البنات، خاصة في ظل الوضع الراهن الصعب للغاية بالنسبة للجميع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق